الشيخ /أكرم حسن مرسي

منتدى الشيخ أكرم حسن مرسي للرد على شبه الشيعة الامامية والديانة المسيحية
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نبيٌّ يقول: لَقَدْ جِئْتُكُمْ بِالذَّبْحِ!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
AKRAM HASAN
الشيخ اكرم حسن
avatar

عدد المساهمات : 100
تاريخ التسجيل : 07/11/2010
الموقع : www.akram.alresalla.net

مُساهمةموضوع: نبيٌّ يقول: لَقَدْ جِئْتُكُمْ بِالذَّبْحِ!   الأربعاء ديسمبر 08, 2010 9:05 pm


قالوا : إن رسولَ الإسلامِ هو أصل الإرهابالذي نراه في العراق من ذبح ألأمريكان وغيرهم تحت عنوانِ ( الله أكبر )..........!! مستندين في ذلك على ما جاء بمسندِأحمدَ مُسْنَدُ الْمُكْثِرِينَ مِنَ الصَّحَابَةِباب (مُسْنَدُ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ - رَضِيَ اللَّهُ تَعَالَى - عَنْهُمَا برقم 6739 قَالَ:يَعْقُوبُ حَدَّثَنَا أَبِي عَنِ ابْنِ إِسْحَاقَ قَالَ: وَحَدَّثَنِي يَحْيَى بْنُعُرْوَةَ بْنِ الزُّبَيْرِ عَنْ أَبِيهِ عُرْوَةَ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرِوبْنِ الْعَاصِ قَالَ: قُلْتُ لَهُ :مَا أَكْثَرَ مَا رَأَيْتَ قُرَيْشًا أَصَابَتْمِنْ رَسُولِ اللَّهِ فِيمَا كَانَتْ تُظْهِرُ مِنْ عَدَاوَتِهِ قَالَ: حَضَرْتُهُمْوَقَدْ اجْتَمَعَ أَشْرَافُهُمْ يَوْمًا فِي الْحِجْرِ فَذَكَرُوا رَسُولَ اللَّهِr فَقَالُوا :مَا رَأَيْنَا مِثْلَ مَا صَبَرْنَا عَلَيْهِ مِنْ هَذَا الرَّجُلِقَطُّ سَفَّهَ أَحْلَامَنَا ، وَشَتَمَ آبَاءَنَا، وَعَابَ دِينَنَا ،وَفَرَّقَ جَمَاعَتَنَا،وَسَبَّ آلِهَتَنَا لَقَدْ صَبَرْنَا مِنْهُ عَلَى أَمْرٍ عَظِيمٍ أَوْ كَمَا قَالُوا.قَالَ: فَبَيْنَمَا هُمْ كَذَلِكَ إِذْ طَلَعَ عَلَيْهِمْ رَسُولُ اللَّه ِr فَأَقْبَلَيَمْشِي حَتَّى اسْتَلَمَ الرُّكْنَ ثُمَّ مَرَّ بِهِمْ طَائِفًا بِالْبَيْتِ فَلَمَّاأَنْ مَرَّ بِهِمْ غَمَزُوهُ بِبَعْضِ مَا يَقُولُ قَالَ: فَعَرَفْتُ ذَلِكَ فِي وَجْهِهِثُمَّ مَضَى فَلَمَّا مَرَّ بِهِمْ الثَّانِيَةَ غَمَزُوهُ بِمِثْلِهَا فَعَرَفْتُذَلِكَ فِي وَجْهِهِ ثُمَّ مَضَى ثُمَّ مَرَّ بِهِمْ الثَّالِثَةَ فَغَمَزُوهُ بِمِثْلِهَافَقَالَ: تَسْمَعُونَ يَا مَعْشَرَ قُرَيْشٍ أَمَا وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِلَقَدْ جِئْتُكُمْ بِالذَّبْحِ فَأَخَذَتْ الْقَوْمَ كَلِمَتُهُ حَتَّى مَا مِنْهُمْرَجُلٌ إِلَّا كَأَنَّمَا عَلَى رَأْسِهِ طَائِرٌ وَاقِعٌ حَتَّى إِنَّ أَشَدَّهُمْفِيهِ وَصَاةً قَبْلَ ذَلِكَ لَيَرْفَؤُهُ بِأَحْسَنِ مَا يَجِدُ مِنْ الْقَوْلِ حَتَّىإِنَّهُ لَيَقُولُ: انْصَرِفْ يَا أَبَا الْقَاسِمِ انْصَرِفْ رَاشِدًا فَوَاللَّهِمَا كُنْتَ جَهُولًا قَالَ: فَانْصَرَفَ رَسُولُ اللَّهِ r حَتَّىإِذَا كَانَ الْغَدُ اجْتَمَعُوا فِي الْحِجْرِ وَأَنَا مَعَهُمْ فَقَالَ بَعْضُهُمْلِبَعْضٍ: ذَكَرْتُمْ مَا بَلَغَ مِنْكُمْ وَمَا بَلَغَكُمْ عَنْهُ حَتَّى إِذَا بَادَأَكُمْبِمَا تَكْرَهُونَ تَرَكْتُمُوهُ فَبَيْنَمَا هُمْ فِي ذَلِكَ إِذْ طَلَعَ رَسُولُاللَّهِ r فَوَثَبُوا إِلَيْهِ وَثْبَةَ رَجُلٍ وَاحِدٍ فَأَحَاطُوا بِهِ يَقُولُونَلَهُ: أَنْتَ الَّذِي تَقُولُ كَذَا وَكَذَا لِمَا كَانَ يَبْلُغُهُمْ عَنْهُ مِنْعَيْبِ آلِهَتِهِمْ وَدِينِهِمْ قَالَ: فَيَقُولُ رَسُولُ اللَّهِ r :نَعَمْأَنَا الَّذِي أَقُولُ ذَلِكَ قَالَ: فَلَقَدْ رَأَيْتُ رَجُلًا مِنْهُمْ أَخَذَ بِمَجْمَعِرِدَائِهِ قَالَ: وَقَامَ أَبُو بَكْرٍ الصِّدِّيقُ t دُونَهُ يَقُولُ وَهُوَ يَبْكِي:{ أَتَقْتُلُونَ رَجُلًا أَنْ يَقُولَ رَبِّيَاللَّهُ } ثُمَّ انْصَرَفُوا عَنْهُ؛ فَإِنَّ ذَلِكَ لَأَشَدُّ مَا رَأَيْتُ قُرَيْشًابَلَغَتْ مِنْهُ قَطّ ُ.

· الرد على الشبهة

أولاً : إن نبيَّنا r نهانا عن المُثْلةِ :وهي جدع الأطراف ،أو قطعها ،أو تشويهالجسد تنكيلا، وقد تطلق على النذرِ بما يرهق النفس أو يشوهها؛تدلل على ذلك أدلةمنها:
1- مسند أحمدَ برقم 17450 عَنِ الْمُغِيرَةِ بْنِ شُعْبَةَ tقَالَ: نَهَى رَسُولُ اللَّهِ r عَنْ الْمُثْلَةِ .
انظر حديث رقم 6899 في صحيح الجامع .
2- مسند أحمد برقم 19012 عَنْ عِمْرَانَ بْنِ حُصَيْنٍ قَالَ:مَا خَطَبَنَا رَسُولُ اللَّهِ r خُطْبَةًإِلَّا أَمَرَنَا بِالصَّدَقَةِ وَنَهَانَا عَنْ الْمُثْلَةِ.
3- نهى r عن المثلةِ حتى بالبهائم ، وذلك في صحيح سنن النسائي للألباني برقم4440 ، وفي السلسة الصحيحة برقم 2431عن عبد الله بن جعفر قال: مر رسولُ اللهِ r على أناسٍوهم يرمون كبشًا بالنبلِ فكره ذلك وقال:" لا تمثلوا بالبهائم ".
4- كان r يأمر أصحابَه بعدمِ التمثيلِ بجسدِ العدوِ ، ففي سنن أبي داود برقم2246 عَنْ بُرَيْدَةَ أَنَّالنبيَّ r قَالَ :" اغْزُوا بِاسْمِ اللَّهِ وَفِى سَبِيلِ اللَّهِ وَقَاتِلُوامَنْ كَفَرَ بِاللَّهِاغْزُوا وَلاَ تَغْدِرُوا وَلاَ تَغُلُّوا وَلاَ تُمَثِّلُواوَلاَ تَقْتُلُوا وَلِيدًا ". صححه الألباني في صحيح سنن أبي داود برقم 2613 .
5- جملة وصاياه في ذلك الشأن في الحديثِ الذي رواه مسلمٌ فيصحيحة برقم 3615عَنْ شَدَّادِبْنِ أَوْسٍt قَالَ: ثِنْتَانِ حَفِظْتُهُمَاعَنْ رَسُولِ اللَّهِ r قَالَ:" إِنَّ اللَّهَ كَتَبَ الْإِحْسَانَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ فَإِذَاقَتَلْتُمْ فَأَحْسِنُوا الْقِتْلَةَ وَإِذَا ذَبَحْتُمْ فَأَحْسِنُوا الذَّبْحَ وَلْيُحِدَّأَحَدُكُمْ شَفْرَتَهُ فَلْيُرِحْ ذَبِيحَتَهُ".
وبالتالي فإن هذه هي سنة نبيِّنا r ، ووصياهبعدم التمثيلِ بالحيواناتِ ، وبالأعداءِ.. .. .
وعليه تسقط فريتهم التي تقول : إن رسولَ الإسلامِ هو أصل الإرهاب ......ثمإن ناقل الكفر ليس بكافرٍ، وليس بعد الكفرِ ذنب .....

ثانيًا : إن هناك سؤالاً الذي يطرح نفسَه هو: متي قال النبيَّ r: " َقَدْجِئْتُكُمْ بِالذَّبْحِ " ؟
الجواب : من خلال قراءة الحديث يتضحلنا أن النبيَّ r قاله قبل الهجرةِ ،حيث إن المشركين اضطهدوه r ،وحاولواخنقه .... فقال لهم على سبيلِ التوعدِوتخويفهم حتى يبتعدوا عنه :" َقَدْ جِئْتُكُمْ بِالذَّبْحِ ".
يُدعم ما ذكرتُ ما جاء في صحيحِ بنِ حبانبرقم 6689 عن عمرو بنِ العاص t قال: ما رأيت قريشا أرادوا قتل رسول الله r إلا يومارأيتهم وهم جلوس في ظل الكعبة ورسول الله r يصلي عندالمقام،فقام إليه عقبة بن أبي معيط ، فجعل رداءه في عنقه ، ثم جذبه حتى وجب لركبتيهr ، وتصايح الناس ، فظنوا أنه مقتول. قال : وأقبل أبو بكر t يشتد حتىأخذ
بضبعي رسول الله r من ورائه ، وهو يقول : أتقتلون رجلا أن يقول ربي الله ، ثم انصرفوا عن النبيr ، فقام رسول الله r
، فلما قضى صلاته مر بهم وهم جلوس في ظل الكعبة ،فقال :« يا معشر قريشأما والذي نفسي بيده ، ما أرسلت إليكم إلا بالذبح » ، وأشار بيده إلى حلقه ، فقال لهأبو جهل : يا محمد ، ما كنت جهولا ، فقال رسول الله r : « أنتمنهم ».

نلاحظ من خلالِ ما سبق أنهr أُوذي أشد الإيذاء، وخُنِقَ r ، وضُرِب... فقال لهم ذلك حتى يخوفهم ويبتعدواعنهم ، ويتركوه لدعوته التي كُلف بها ، وهذا واضح من قول المشركين عن النبيِّ r :" سَفَّهَ أَحْلَامَنَا وَشَتَمَ آبَاءَنَا وَعَابَدِينَنَا وَفَرَّقَ جَمَاعَتَنَا وَسَبَّ آلِهَتَنَا...."وبعد ذلكحاولوا خنقه r....

ثالثًا : إن قيل : ما معني كلمة ( الذبح ) التي جاءت في الحديث ؟
قلتُ: ربما أُريد بها القتل، فمثلا: أنت لو قلتَ لإنسانٍ يضايقك أن لم تسكت سأذبحك! هل تقصد الذبح بمعنىالنحر ؟! أم أنك تقصد القتل ؟ هذا هو .
وأماعن ضربِ العنقِ في اللغةِ العربية فهو يُطلق على القتلِ عامة ، وأما ضرب العنقيكون من الخلفِ فهو أريح للمقتول ؛ وليس المرادُ أن يُذبح الإنسانُ بطريقةٍ وحشيةٍ....

رابعًا: إن هذا الحديثَ فيه معجزة من معجزاتِ النَّبِيِّ r ، وفيهدلالة واضحة على صدقِ نبوتِه r حيث إننا نجد في الروايات التي سبق ذكرها أن النبيَّ r لما قالللذين أذوه: " َقَدْجِئْتُكُمْ بِالذَّبْحِ " وكان ذلك على سبيلالوعيد والتخويف حدث ما قاله النبيُّ r ،حيث قُتل أبو جهل في غزوةِ بدر مذبوحًا ، وقتل عقبةبن أبي معيط الذي حاول قتل النبيِّ r خنقًا وغيرهما ... وتحقققولُ نبيِّنا r فيهم " َقَدْجِئْتُكُمْ بِالذَّبْحِ " ثم ثم إن قولهr :" َقَدْ جِئْتُكُمْ بِالذَّبْحِ " ليس لكل المشركين بل لهؤلاء المجرمين الذي آذوانبيَّنا r خاصة ... ولا شبهة في ذلك بفضل الله I ؛ فليس في الحديثِ أدنى شبهة كما يحلم المترضون بل فيه أثبات لصدقنبوتِه كما أسلفتُ .....

خامسًا : إنالكتاب المقدس ينسب لبعض أنبيائه ورسله انه أمروا بالذبح ، وذبحوا بالفعل مخالفيهم ....
وذلك في الأتي:
1- يسوع المسيح يأمر أتباعه بذبحِمن لم يكن تحت سلطانه... وذلك في إنجيل لوقا الإصحاح 19 عدد 27أَمَّا أَعْدَائِي، أُولئِكَالَّذِينَ لَمْ يُرِيدُوا أَنْ أَمْلِكَ عَلَيْهِمْ، فَأْتُوا بِهِمْ إِلَى هُنَاوَاذْبَحُوهُمْ قُدَّامِي». !
وأتساءل: هل قرأ المعترضون " اذْبَحُوهُمْ قُدَّامِي " ؟!
هل هذا ذبح محبة ؟ أم ذبح حقيقي ؟!!
وهل اعترضوا على هذا النص ، وجعلوه شبهةعندهم كما اعترضوا على الحديثِ لما قالوا: إن رسول الإسلام هو أصل الإرهاب.....؟!
وماذا لو كان القائل لهذا النص هو محمدٌ r :" اذْبَحُوهُمْ قُدَّامِي " ،ماذا يكون ردهم عليه...؟!

2- داودَ النَّبِيِّ بأنه مثّل بأعدائهمن الفلسطينيين ،و قطع الرأس... وذلك في سفر
سفر صموئيلالأول إصحاح 17 عدد 46 هذَا الْيَوْمَ يَحْبِسُكَ الرَّبُّ فِي يَدِي، فَأَقْتُلُكَوَأَقْطَعُ رَأْسَكَ. وَأُعْطِي جُثَثَ جَيْشِ الْفِلِسْطِينِيِّينَ هذَاالْيَوْمَ لِطُيُورِ السَّمَاءِ وَحَيَوَانَاتِ الأَرْضِ، فَتَعْلَمُ كُلُّالأَرْضِ أَنَّهُ يُوجَدُ إِلهٌ لإِسْرَائِيلَ ............ 51فَرَكَضَ دَاوُدُ وَوَقَفَ عَلَىالْفِلِسْطِينِيِّ وَأَخَذَ سَيْفَهُ وَاخْتَرَطَهُ مِنْ غِمْدِهِ وَقَتَلَهُوَقَطَعَ بِهِ رَأْسَهُ. فَلَمَّا رَأَى الْفِلِسْطِينِيُّونَ أَنَّ جَبَّارَهُمْقَدْ مَاتَ هَرَبُوا. 52فَقَامَ رِجَالُ إِسْرَائِيلَ وَيَهُوذَاوَهَتَفُوا وَلَحِقُوا الْفِلِسْطِينِيِّينَ حَتَّى مَجِيئِكَ إِلَى الْوَادِي،وَحَتَّى أَبْوَابِ عَقْرُونَ. فَسَقَطَتْ قَتْلَى الْفِلِسْطِينِيِّينَ فِيطَرِيقِ شَعَرَايِمَ إِلَى جَتَّ وَإِلَى عَقْرُونَ. 53ثُمَّ رَجَعَبَنُو إِسْرَائِيلَ مِنْ الاحْتِمَاءِ وَرَاءَ الْفِلِسْطِينِيِّينَ وَنَهَبُوامَحَلَّتَهُمْ. 54وَأَخَذَ دَاوُدُ رَأْسَ الْفِلِسْطِينِيِّ وَأَتَىبِهِ إِلَى أُورُشَلِيمَ، وَوَضَعَ أَدَوَاتِهِ فِي خَيْمَتِهِ.!!
3- إيليا النبي ذبح في وادي قيشون 450 رجلاً من الذين كانوا يدعون نبوة البعل.... ، وذلك في سفرالملوك الأول إصحاح 18 عدد 22ثُمَّ قَالَ إِيلِيَّا لِلشَّعْبِ: «أَنَابَقِيتُ نَبِيًّا لِلرَّبِّ وَحْدِي، وَأَنْبِيَاءُ الْبَعْلِ أَرْبَعُ مِئَةٍوَخَمْسُونَ رَجُلاً. .......40فَقَالَلَهُمْ إِيلِيَّا: «أَمْسِكُوا أَنْبِيَاءَ الْبَعْلِ وَلاَ يُفْلِتْ مِنْهُمْرَجُلٌ». فَأَمْسَكُوهُمْ، فَنَزَلَ بِهِمْ إِيلِيَّا إِلَى نَهْرِ قِيشُونَوَذَبَحَهُمْ هُنَاكَ.
ويبقى السؤال الذي يطرح نفسه هو: من هو مؤسس الإرهاب الحقيقي الذي نراه في العراق وأفغانستان وغيرهما علي أ يدي الأمريكان.... ؟!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.akram.alresalla.net
 
نبيٌّ يقول: لَقَدْ جِئْتُكُمْ بِالذَّبْحِ!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشيخ /أكرم حسن مرسي  :: !۩۞Ξ…۝…Ξ۞۩ شبهات المنصرين ۩۞Ξ…۝…Ξ۞۩ :: .¸¸۝❝ شبهات حول النبي ❝۝¸¸.-
انتقل الى: